اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , لقاء الباب المفتوح [6] للشيخ : محمد بن صالح العثيمين


لقاء الباب المفتوح [6] - (للشيخ : محمد بن صالح العثيمين)
في هذا اللقاء تفسير الآيات الأُول من سورة النبأ، وبيان أن النبأ الذي يساءلون عنه هو ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ولا سيما ما جاء به من الأخبار عن اليوم الآخر والبعث والجزاء، واختلافهم يعني: منهم من آمن به وصدق، ومنهم من كفر وكذب، وقد استمر الشيخ في تفسير آيات النبأ إلى الآية العاشرة من نفس السورة، ثم أجاب على أسئلة الحضور.
تفسير آيات من سورة النبأ
الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على نبينا محمد خاتم النبيين وإمام المتقين، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين.أما بعد:فإننا في هذا اليوم الخميس، الأول من شهر صفر، أو الثلاثين من شهر محرم، نفتتح هذه الجلسة كالعادة نبدأ هذه الجلسة بالحمد لله رب العالمين، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، أرسله الله تعالى بالهدى ودين الحق، فبلغ الرسالة، وأدى الأمانة، ونصح الأمة، وجاهد في الله حق جهاده، فصلوات الله وسلامه عليه، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين.ورأيت أن نستفتح جلساتنا بشيءٍ من تفسير القرآن الكريم، وليكن ذلك من سورة النبأ؛ لأن هذه السورة كثيراً ما تقرأ في صلاة المغرب والعشاء، فنبدأ أولاً بسورة النبأ.
 تفسير قوله تعالى: (وجعلنا الليل لباساً)
قال تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً [النبأ:10] أي: جعل الله هذا الليل على الأرض بمنزلة اللباس، كأن الأرض تلبسه ويكون جلباباً لها، وهذا لا يعرفه تمام المعرفة إلا من صعد فوق ظل الأرض، وقد رأينا ذلك من الآيات العجيبة إذا صعدت في الطائرة وارتفعت وقد غابت الشمس عن سطح الأرض، ثم تبينت لك الشمس بعد أن ترتفع تجد الأرض وكأنما كسيت بلباسٍ أسود لا ترى شيئاً من الأرض، كله سواد من تحتك، فيتبين بهذا المعنى قوله تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً [النبأ:10]، أما النهار فجعله معاشاً؛ يعيش الناس فيه في طلب الرزق على حسب درجاتهم وأحوالهم، وهذا من نعمة الله سبحانه وتعالى على العباد، ولنقتصر على هذا الجزء من هذه السورة.ونسأل الله تعالى أن ينفع به، وأن يجعلنا وإياكم من أهل القرآن الذين هم أهل الله وخاصته، وأن يجعلنا ممن قرأ وانتفع إنه جواد كريم. وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
الأسئلة
.
  وجوب الإنكار على النساء اللآتي ينشدن بالمكبرات في الأعراس
السؤال: فضيلة الشيخ! يكون في بعض قصور الأفراح أن صالة النساء تكون بجانب صالة الرجال، فهل يجب الإنكار في حال سماع أصوات امرأة تنشد من مكبر صوت، أو بدونه؟الجواب: أما الإنشاد في مكبر صوت فهذا يجب منعه، يجب على ولاة الأمور أن يمنعوه، وعلى أهل القصور أن يمنعوه، وعلى أهل الزوج والزوجة أن يمنعوه؛ لما في ذلك من الضرر، والفتنة، والأذية للجيران. وأما الصوت الآتي بدون مكبر فينظر، إذا خيفت الفتنة فإنه يجب إبعاد النساء عن الرجال، والغالب أن الفتنة لا تؤمن لا سيما في هذه الليلة التي هي ليلة زواج، فإن النفوس مهيأة للفتنة، فنرى أن يفصل النساء عن الرجال في محل بعيد حتى لا يسمعوا أصواتهن.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , لقاء الباب المفتوح [6] للشيخ : محمد بن صالح العثيمين

http://audio.islamweb.net