إسلام ويب

صفحة الفهرس - لما اجتمع نفر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وسألوه عن عباداته في السر, كأنهم تقالوها, وقالوا: إن النبي صلى الله عليه وسلم قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر, وطمعوا أن يقوموا بما هو أشق من العبادة, فقال بعضهم: أصوم ولا أفطر, وقال الثاني: أقوم ولا أنام, وقال الثالث: لا أتزوج النساء, فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم، فقال عليه الصلاة والسلام: أما أنا فأصوم وأفطر, وأقوم وأنام, وأتزوج النساء, فمن رغب عن سنتي فليس مني

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3046355442

عدد مرات الحفظ

735810552